ابن المنذر

نبذة:

من أعلام العلماء المطلعين على اختلاف الفقهاء وإجماعهم، العارفين بمذاهبهم وأقوالهم



مولده ونشأته:

ولد ابن المنذر في حدود سنة 241 هـ ، حيث قال الإمام الذهبي في السير : ولد في حدود موت أحمد بن حنبل , وحدد الزركلي في كتابه الأعلام بأن مولده في سنة 242 هـ ، ولكن يبدو أن تحديد الزركلي كان تقريبيا

 



طلبه للعلم:

رحل ابن المنذر إلى مصر طلبا للحديث والفقه ، والتقى بالربيع بن سليمان ت 270 هـ صاحب الشافعي وتلميذه ، فوقف على كتب الشافعي التي صنفها في مصر , وتيسّرت لابن المنذر التلمذة على يد أعلم فقهاء عصره بأقوال الصحابة والتابعين : الإمام محمد بن عبد الله بن الحكم ت 268 هـ



شيوخه:

  1. الإمام أبو عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري .
  2. الإمام أبو حاتم الرازي .
  3. الإمام أبو عيسى الترمذي .
  4. الربيع بن سليمان.
  5. إسحاق الدبري.
  6. علي بن عبد العزيز البغوي.


تلاميذه:

  1. أبو حاتم بن حبان البستي .
  2. محمد بن أحمد البلخي .
  3. أبو بكر الخلال .
  4. أبو بكر بن المقرئ.
  5. سعيد بن عثمان الأندلسي .


مؤلفاته:

 

  1. تفسير ابن المنذر النيسابوري.
  2. السنن المبسوط .
  3. السنن والإجماع والاختلاف .
  4. الأوسط في السنن والإجماع والاختلاف .
  5. الإشراف على مذاهب أهل العلم .
  6. الإقناع .
  7. إثبات القياس .
  8. تشريف الغني على الفقير .
  9. جامع الأذكار .
  10. الإجماع .
  11. رحلة الإمام الشافعي إلى المدينة المنورة .


وفاته:

توفي ابن المنذر بمكة المكرمة سنة 318 هـ



قالوا عنه:

الإمام النووي:

وقد عَلِمَ كلُّ منصف ممن له أدنى عناية: أن ابن المنذر إمام هذا الفن، أعني: نَقل مذاهب العلماء من الصحابة والتابعين فمن بعدهم، وأنّ معول الطوائف في نقل المذاهب عليه.

شيخ الإسلام ابن تيمية:

عليه اعتماد أكثر المتأخرين في نقل الإجماع والخلاف.

الإمام السبكي:

أحد أعلام هذه الأمة وأحبارها، كان إماما مجتهدا ، حافظا ورعا

ابن القطان:

كان ابن المنذر فقيها ، محدثا ثقة

 



التعليقات

So empty here ... leave a comment!